التعليم العالي

«التعليم العالي» تعلن الإطلاق التجريبي لتقديم الطلاب الوافدين علي منصة «ادرس في مصر» للعام الجامعي 2021-2022

في يوم 27 مايو، 2021 | بتوقيت 7:09 م

تلقى الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من الدكتورة رشا كمال، رئيس الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين بالوزارة، بشأن الإطلاق التجريبي لتقديم الطلاب الوافدين علي منصة ادرس في مصر للعام الجامعي 2021-2022، وذلك تنفيذا لتوجهات الدولة الخاصة بالارتقاء بمنظومة الطلاب الوافدين ولتصبح مصر أكبر مركز تعليمي متميز في الشرق الأوسط تحقيقًا لاستراتيجية مصر 2030.

وأشار التقرير إلى الإطلاق التجريبي لتقديم الطلاب الوافدين علي منصة ادرس في مصر للعام الجامعي 2021-2022، لتطوير منظومة الخدمات المقدمة للطلاب الوافدين، وكذا جذب وتسهيل إجراءات قيد الطلاب الوافدين بالجامعات والمعاهد العليا المصرية.

ولفت التقرير إلى إمكانية تسجيل الطلاب الوافدين الراغبين في الدراسة بالجامعات والمعاهد المصرية علي منصة “ادرس في مصر” من خلال الرابط https://admission.study-in-egypt.gov.eg/، كما تتوفر نفس خدمة التقديم من خلال استخدام تطبيق “ادرس في مصر” على متجر Google Play & App Store والذي يمكن تحميلهم من خلال الروابط https://apps.apple.com/us/app/study-in-egypt-admission/id1522209365 & https://play.google.com/store/apps/details?id=com.studentmobile

وأشار التقرير إلى إجراءات قبول الطلاب، التي تتضمن صورة من جواز سفر ساري، وشهادة الثانوية العامة الحاصل عليها الطالب أو ما يعادلها، وتقوم الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين بفحص وترشيح الطلاب علي الرغبات الأولى لهم وفقا للمقاعد المتاحة بالجامعات، وذلك خلال الفترة من 3 إلى 6 أيام عمل، ويتمكن الطالب بعدها من إتمام إجراءات تنفيذ الترشيح من خلال الخدمات المستحدثة من إرسال المستندات الأصلية مصدقة عبر البريد السريع واستخدام الدفع الإلكتروني أو من خلال تسليم المستندات بمقر الإدارة 7 شارع إبراهيم أبو النجا – حي السفارات – مدينة نصر، والتي تشمل “أصل شهادة الثانوية أو ما يعادلها مصدقة – صورة جواز السفر “ساري” – عدد 3 صور شخصية حديثة – نتيجة اختبار القدرات بالنسبة للكليات التي تتطلب هذا الاختبار – إيصالات سداد مقابل خدمات التقدم على الموقع والتنسيق وحداثة المؤهل إن وجد – صورة من الترشيح المبدئي المرسل من خلال الموقع الالكتروني الرسمي”.

وأوضح التقرير أن منصة “ادرس في مصر” تستهدف مساعدة الطلاب الوافدين في التعرف على الفرص والقدرات التنافسية للجامعات المصرية بعد الطفرة التي حققتها في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، وإدراج 31 جامعة مصرية بتصنيف التايمز العالمي؛ لتحقيقها أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لهذا العام؛ بالإضافة إلى التوسع غير المسبوق في إنشاء الجامعات الأهلية والتكنولوجية، واستحداث برامج وتخصصات جديدة تواكب متطلبات سوق العمل الدولي.

وأضاف التقرير أن التقديم على منصة “ادرس في مصر” يقوم بحساب الشهادة الحاصل عليها الطالب ومعادلتها بدون أي تدخل بشري لطريقة الحساب، كما يقوم بعرض الكليات والبرامج والتخصصات التي تتناسب مع دراسة الطالب والمواد المؤهلة والدرجات الحاصل عليها مما سيمكن الطالب الوافد من التنوع في الاختيار بين البرامج العلمية التقليدية والمميزة والمقدمة بنظام الساعات المعتمدة، بالإضافة إلى البرامج ذات الشراكات الدولية مع كبرى الجامعات العالمية، فضلاً عن تقديم خدمات مركز اللغة العربية لغير الناطقين بها، كما يعمل موقع التقديم بثلاث لغات دولية، وهي العربية والإنجليزية والفرنسية؛ لخدمة الطلاب الوافدين من مختلف الجنسيات.

كما يوفر موقع التقديم التواصل المباشر مع الدعم الفني من خلال رسائل Whatsapp او Messenger المدمجين في موقع التقديم كما يمكن التواصل المباشر مع الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين من خلال الخط الساخن 19064.

ومن جانبها، أكدت الدكتورة رشا كمال أن منصة “ادرس في مصر” تعمل علي تحقيق انتشار دولي وإقليمي أوسع نحو القارة الإفريقية، وكذا آسيا الوسطي، وأوروبا الشرقية، بالإضافة إلى الارتقاء بمستويات التحول الرقمي، وتمثيل الجامعات المصرية إلكترونيًا، وتعزيز المحتوي التعليمي، وتحقيق التوازن على المنصة؛ للوصول إلى أعلى درجات الاندماج المجتمعي للطالب الوافد، وتيسير عملية التعرف على الجامعات، وعرض الخدمات والبرامج الدراسية بأسلوب شيق، وتوفير خدمات التقديم والدفع الالكتروني مع ميكنة عمليات التنسيق عبر المنصة، وتوفير إمكانية المتابعة، بجانب تنشيط دور المكاتب المصرية الثقافية بالخارج للتسويق للمبادرة، وتوجيه اهتمام أكبر للرابطة المصرية للخريجين ودعم التعاون مع مكاتبنا الثقافية بالخارج.

كما تهتم المنصة بعرض أهم المزارات والمواقع السياحية؛ لتعزيز دور مصر كوجهة رئيسية للسياحة التعليمية، من خلال التعاون مع الوزارات الأخرى، مثل وزارة السياحة والآثار والنقل والصحة.

وأفاد التقرير أيضًا أن منصة “ادرس في مصر” تقوم بالتسويق لعدد 27 جامعة حكومية، بالإضافة إلى 7 جامعات أهلية، و20 جامعة خاصة، و7 جامعات دولية، و6 جامعات تكنولوجية، و173 معهد عالي، و46 معهد تكنولوجي، بالإضافة إلى 170 أكاديمية ومعهد عالي خاص، كما تستعرض المنصة 51 موقعا سياحيا داخل مدن ومحافظات الجمهورية، بالإضافة إلى 11 مطارًا بمختلف أنحاء الجمهورية لخدمة الرحلات الداخلية والخارجية، وتشتمل المنصة على عرض للثقافة المصرية، والأكلات الشعبية، والعملة المصرية، والانتقالات الداخلية، والمناخ، وكل ما يهم الطالب الوافد؛ لدمجه بالحياة المصرية، وتقليل شعور الاغتراب لديه.

وأكد التقرير أن موقع التقديم علي منصة “ادرس في مصر” يشتمل على حساب لعدد 2430 شهادة من دول العالم، ويتم تصنيفها وتوزيعها علي ثلاث أنواع رئيسة من أنواع التنسيق والتي تتفرع لتشمل 63 تنسيقًا فرعيًا، ويتم هذا إلكترونيًا بدون أي تعاملات بشرية حيث يقوم الموقع من خلال 27 معادلة حسابية بحساب ومعادلة شهادات الطلاب؛ ليتم تنسيقهم علي أكثر من 450 كلية و171 برنامج في المرحلة الجامعية، وما يتجاوز 12300 برنامج في مرحلة الدراسات العليا، والتي تقسم على 6 درجات علمية بهذه المرحلة.